جنايات الإسكندرية: السجن من عامين لـ15 عاما لسبعة بتهم القتل واستعراض القوة

الإسكندرية - عاطف حنفي

قضت محكمة جنايات الإسكندرية، برئاسة المستشار جمال جمعة قطب عقرب رئيس المحكمة، وبعضوية كل من المستشار أيمن مصطفى الصحن، والمستشار جلال فتحي عمار، وسكرتير محكمة الجنايات سعيد عبد العظيم، بمعاقبة 7 متهمين بالسجن لمدد تراوح بين عامين 15 عام لاتهامهم بقتل شخص والشروع في قتل آخر، واستعراض القوة باستخدام الأسلحة النارية والأسلحة البيضاء.

وعاقبت المحكمة المتهم الأول والثاني بالسجن المشدد 15 عاما، ووضعهما تحت مراقبة الشرطة لمدة 5 سنوات وألزمتهما بالمصاريف الجنائية، والسجن المشدد 3 سنوات للمتهم الثالث ووضعه تحت مراقبة الشرطة لمدة مماثلة وألزمته بالمصاريف، والسجن 3 سنوات للمتهم الرابع ووضعه تحت مراقبة الشرطة لمدة مماثلة، والسجن عامين للمتهمين الخامس والسادس والسابع ووضعهم تحت مراقبة الشرطة لمدة مماثلة وألزمتهم بالمصاريف الجنائية، لاتهامهم باستعراض القوة وقتل المجني عليه الأول والشروع في قتل المجني عليه الثاني.

كما قررت المحكمة مصادرة السلاح الناري والذخائر والأسلحة البيضاء المضبوطة محل الاتهام وإحالة الدعوي المدنية.

وبدأت وقائع القضية رقم 28934 لسنة 2022 جنايات قسم شرطة الدخيلة، عندما تلقت مديرية أمن الإسكندرية، إخطارًا من ضباط قسم شرطة الدخيلة، يفيد ببلاغ بمشاجرة بين المتهمين مستخدمين أسلحة نارية وبيضاء بمنطقة مساكن مبارك بدائرة القسم.

وتوصلت تحريات ضباط مباحث القسم شرطة إلى قيام المتهمين باستعراض القوة ولوحوا بالعنف محرزين وحائزين أسلحة نارية بندقية خرطوش وأسلحة بيضاء وشوم، علي اثر نشوب خلاف فيما بينهم، وتعدوا بالضرب على المجني عليه الأول، وقاموا برشقه بالحجارة فما كان للمجني عليه إلا القفز في الترعة للتخلص من ذلك التعدي فلم يتركوه واستمروا برشقة إلي أن جرفة التيار وتوفي عقب ذلك؛ كما شرعوا في قتل المجني عليه الثاني بأن تعدوا عليه بالضرب مستخدمين الأسلحة، ولكنه تمكن من الاختباء وتفادى العيار الناري.

تحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة لتتولى التحقيق، والتي قررت إحالتهم إلي محكمة جنايات الإسكندرية، التي أصدرت حكمها المتقدم على المتهمين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى