رئيس الوزراء يتابع الموقف التنفيذي لعدد من مشروعات وزارة النقل

رئيس الوزراء يتابع الموقف التنفيذي لعدد من مشروعات وزارة النقل

مدبولي: هذه المشروعات لها دور كبير فى تحقيق أوجه التنمية وتيسير حركة تنقل المواطنين والبضائع

عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعاً، اليوم؛ لمتابعة الموقف التنفيذي للمشروعات المنفذة من خلال وزارة النقل، وذلك بحضور الفريق كامل الوزير، وزير النقل، واللواء / ماجد عبد الحميد، نائب رئيس الهيئة العامة للطرق والكباري، واللواء طارق جويلى، نائب رئيس الهيئة القومية للأنفاق.

وأكد رئيس الوزراء فى مستهل الاجتماع، أهمية المتابعة المستمرة لما يتم تنفيذه من مشروعات فى مجال النقل بمختلف قطاعاته، وذلك بالنظر لما لهذه المشروعات من دور كبير فى تحقيق أوجه التنمية بمختلف صورها، وتيسير حركة تنقل المواطنين والبضائع، موجهاً فى هذا الصدد وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية بسرعة صرف مليار جنيه لوزارة النقل لاستكمال عدد من مشروعات الطرق والمحاور المهمة، ومنها طريق السويس/ السخنة، لافتا إلى أنه سيتم توفير مليار جنيه آخر خلال الفترة القليلة المقبلة.

وخلال الاجتماع، استعرض وزير النقل الموقف التنفيذي لعدد من مشروعات الوزارة فى مختلف القطاعات، مشيراً إلى موقف تنفيذ المرحلتين الثالثة والرابعة من مشروع القطار الكهربائى (السلام – العاشر من رمضان- العاصمة الإدارية الجديدة)، والذي يمتد بطول 105.2 كم، وإجمالى 19 محطة، موضحاً أن المرحلة الثالثة تمتد جنوباً من قبل محطة كاتدرائية الميلاد وحتى محطة العاصمة المركزية لتبادل الخدمة مع القطار السريع “العين السخنة/مطروح” بطول 20.4 كم بعدد 4 محطات “3 علوية +1سطحية”، فيما تمتد المرحلة الرابعة شمالًا من محطة مدينة العبور الجديدة، وحتى محطة مركز المدينة بطول 16 كم، بعدد 3 محطات “2 علوية +1سطحية”، مستعرضاً معدلات تنفيذ الكبارى الواصلة بين المحطات، وكذا موقف تنفيذ المحطات نفسها.

وانتقل الوزير خلال الاجتماع إلى استعراض الموقف الخاص بمشروع مونوريل شرق وغرب النيل، موضحاً أنه يمتد بطول 100.3 كم، ويصل عدد محطاته إلى 35 محطة، لافتا إلى أنه من المخطط أن يتكامل خط مونوريل شرق النيل، والذي يمتد بطول 56.5 كم وعدد 22 محطة فى خدمة نقل الركاب مع الخط الثالث للمترو في محطة الاستاد بمدينة نصر ومع القطار الكهربائي الخفيف بمحطة مدينة الفنون والثقافة بالعاصمة الإدارية، مشيراً إلى أن عدد القطارات التى سيتم توريدها لمونوريل شرق النيل يبلغ 40 قطاراً.

وأضاف الوزير أنه من المخطط أن يتكامل مســار خط مونوريل غرب النيل، والذي يمتد بطول 43.8 كم وعدد 13 محطة، فى خدمة نقل الركاب مع المرحلة الثالثة من الخط الثالث لمترو الأنفاق في محطة وادى النيل، كما يتكامل مع محطة نقابة المهندسين مع القطار الكهربائي السريع (العين السخنة – الإسكندرية – العلمين – مطروح)، لافتا إلى أن عدد القطارات التى سيتم توريدها لمونوريل غرب النيل يبلغ 30 قطاراً.

كما تناول وزير النقل خلال الاجتماع، الموقف التنفيذي لمشروع تطوير الطريق الدائري، بمختلف قطاعاته، وما يتم تنفيذه من مطالع ومنازل وكباري وتقاطعات وتوسعة، وكذا أعمال الإنارة وغيرها على طول الطريق، وصولا لتيسير حركة المرور عليه والانتقال من خلاله لمختلف مناطق القاهرة الكبري، مفصلا الموقف الخاص بقطاعات الاوتوستراد/ محور سعد الشاذلي، ومحور سعد الشاذلى / الإسكندرية الزراعي، والاوتوستراد/ المريوطية.

وأوضح وزير النقل أنه فيما يتعلق بالمرحلة الأولي من تطوير الطريق الدائري، فقد تم الانتهاء من الأعمال فى المسافة من طريق القاهرة / الإسكندرية الزراعي مروراً بالاوتوستراد حتى المريوطية، بطول 76 كم، منوهاً إلى أنه جار التنسيق مع إدارة المرور للبدء فى تنفيذ المرحلة الثانية من تطوير الطريق الدائري فى الاتجاه من المريوطية إلى إسكندرية الصحراوي، مستعرضاً معدلات تنفيذ قطاعات المريوطية / المنصورية، والإسكندرية الصحراوى/ الواحات، وكذا المحاور الجديدة على جانبي الطريق الدائرى، هذا إلى جانب موقف توسعة كوبرى الوراق على النيل، ومحطات الاتوبيس الترددي السريع.

وتطرق الوزير خلال الاجتماع، إلى موقف تطوير تقاطع محور المشير طنطاوي مع الطريق الدائرى، وكذا تطوير محور الميثاق مع الطريق الدائرى.

#رئاسة_مجلس_الوزراء

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى